قرية مائلة - دبع الداخل
مرحبا بك عزيزي الزائر. نرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

قرية مائلة - دبع الداخل


 
مكتبة الصورالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 برشـــــــــــــفة قهوه تعـــــــــود الى الوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مختارالدبعي
عضو
عضو
avatar

عدد الرسائل : 5
العمر : 35
الإقامة : السعوديه
المزاج : عصبي
تاريخ التسجيل : 12/06/2012
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 10
كلمات تعجبني : : كن كالنخيل عن الاحقاد مرتفعا ...ترمى بصخر فتلقي اطيب الثمر

مُساهمةموضوع: برشـــــــــــــفة قهوه تعـــــــــود الى الوطن   الأحد يوليو 01, 2012 6:11 am

أجبره الزمن ان يرحل إلى بلاد بعيده عن بلاده واناس لا يشبهونه
كان يسكن في غرفه مستأجره .
خرج ذات مساء إلى المقهى المجاور لسكنه ليشرب القهوه حاملا معه ورقه
وقلم ليكتب رساله إلى وطنه .
أحضرله عامل المقهى كأس القهوه التي طلبها
أرتشف رشفه منها وبدأ يفكر بما سوف يكتبه لوطنه
عـــــــــــــــــــــــاد به شريط ذكرياته مبتدأ بالصبى مرورا بالمراهقه ومنتهيا ببداية شبابه
تذكر أفراد عائلته ورحلاته معهم في قمم الجبال المحيطه بالقريه وضحكاته البريئه التي كان ينشرها في ارجاء المنزل صارخه بجمال الحياه.
تذكر ابناء الجيران الذين يلتقي معهم صباحا في المدرسه وتذكر الشكاوى التي
كانت تصاحبه بعد عودته من المدرسه والعلقات التي كان يتلقاها من أمه لتأديبه.
وعصرا كان يلتقي بهم ليلعب معهم كرة القدم .
تذكر سفرياته المضحكه مع أصدقائه التي كانت لا تتجاوز النصف يوم وتحملهم مشقة السفر لأسباب تافهه كصيد الطيور وصيد الأسماك في بركه العور رغم عدم معرفتهم بطريقة استخدام السناره ومرور صاحب التــو يـوتـا الذي كان يبدأ بتفتيش جيبك قبل أن يأخذك بالسياره واذا لم يحصل على مبتغاه تركك في الوادي بعز الظهر وحر الشمس .
تذكر صوت الأذان الذي اشتاق اليه وكان يطرب بسماعه وتذكر المؤذنين مثل المرحوم أحمد قاسم والقاضي وعبد الرب قاسم يرحمهم الله منتهيا بصوت طه محمد سعيد وخروج الرجال لأداء الصلاه .
تذكر الدكاكين التي كان يقصدها في طفولته بنهار رمضان لأكل البسكويت والكندا في أزقة القريه .
تذكر احداثا شتى كانت جميله بالنسبة اليه .
قاطع تفكيره عامل المقهى بإخباره بأنه قد حان وقت الأغلاق , نظر إلي ساعته التي تخبره بأنه قد عاش ثلاث ساعات في وطنه .
أخذ كأس قهوته ليشربه فوجده قد اصبح باردا وكأنه يؤكد له بأنه قد امضى وقت طويل في وطنه .
لم يشأ أن يخرج دون ان يكتب رساله إلى وطنه ولضيق الوقت , ولأن عمال المقهى كانوا في أنتضار خروجه أكتفى بجمله واحده
فكتب .....................................أحبك يا وطني فدم كما أحببتك....................................
أبو عمر المختار .....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الرحمن طه
فريق الإدارة
فريق الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1326
العمر : 67
الإقامة : صنعاء
المزاج : رايق قوي
تاريخ التسجيل : 27/09/2007
مقدار الإعجاب : 34
نقاط التميز : 1373

مُساهمةموضوع: رد: برشـــــــــــــفة قهوه تعـــــــــود الى الوطن   الأحد يوليو 01, 2012 7:37 pm

الغربة هي المرارة بكل اشكالها .. وجميعنا أخي مختار قد نعيش الغربة بشكل من الاشكال ... فالغربة ليست فراق الوطن والأهل واسترجاع شريط الذكريات الجميلة بعيد عن الاصدقاء الذين صنعوا معك تلك الذكريات أو بعيد عن تفاصيل المكان وألفته .. الغربة قد تكون غربة الروح .. غربة الفكر والمعتقد .. غربة الاهتمامات .... فحينما تتواجد في محيط تختلف معه في أفكارك واهتماماتك ولا تتألف معه فأنك تعيش غربتك حتى وأن كنت في وطنك وبين أهلك .. رغم ان غربة الوطن والأهل هي الاشد وطئه على النفس .. فهي غربة روح وافكار وقيم يصعب على الانسان التأقلم معها .. وهناك من يعيش الألفة والسعادة بعيد عن وطنه إذا ما وجد ما يستأنس به .. وتأوي إليه نفسه .. ويستقر به فؤاده .
فجميعنا قد نعيش الغربة .. ونعاني من غربة النفس .. اكثر ممن يعانون غربة الوطن والأهل خاصة ونحن نعيش في محيط كل من فيه يلهث حول نفسه ولنفسه .. ولا يرى ابعد من أخمص قدميه .. وجميعنا نشكو من أحوالنا ونتساءل عن دواعي غربتنا .. وجميعنا نطمح إلى شيء لا نجده .. وجميعنا نمشي في درب لا نهاية له ..
لذلك تكون الغربة قاسمنا المشترك .. في وطننا أو في خارج الوطن .. مادام كل واحد منا يعيش لنفسه .. فتغدوا غربتنا جزء من تكويننا النفسي والروحي .. تسكن دواخلنا .. ولا نشعر بها إلا حينما تكبر بواقعنا الغريب .. ونغفل عنها حينما نتألف مع بعض محيطنا أو نتلاءم مع ما حولنا .
فما أقسى الغربة أخي مختار .. وانت تعيش بين اهلك وفي مجتمع وقريتك .. وانت تشعر أن روحك غريبة عن كل ما حولها .. تعاني من امور الزمان ولا احد يشعر بها .. وما أنكى أن تكون روحك تائهة لا تجد لها مكان تطمئن إليه .. أتعبتها الأيام وأنهكتها السنين ... حتى اصبحت كالقشة اليابسة .. تهزها النسمة الحانية .. وتعصف بها اضعف الرياح وتحطمها وتقتل فيها معاني الحياة .
رغم كل ذلك فالأمل كفيل بالتخفيف من وطئت الغربة وشدتها .. والحلم يبدد وحشتها .. والمحبة الصادقة الخالصة تطوي كربتها وتشتت ثقلها على النفس .. والبوح بما نعانيه لمن نحب طريق إلى صداقة النفس وشعور جميل بالامان .. والكتابة والتعبير عن مشاعرك الصادقة تجاه ذكرياتك الجميلة وشوقك لأهلك ومجتمعك هو الطريق إلى الاطمئنان في لحظات ضعفك العابرة .
ودمت في خير .. وعود قريب إنشاء الله ... إلى وطنك بين أهلك وأصدقائك


_______________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rhmnantaha.blogspot.com/
 
برشـــــــــــــفة قهوه تعـــــــــود الى الوطن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قرية مائلة - دبع الداخل  :: المنتديات الأدبية :: منتدى الخواطر-
انتقل الى: