قرية مائلة - دبع الداخل
مرحبا بك عزيزي الزائر. نرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

قرية مائلة - دبع الداخل


 
مكتبة الصورالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 لنراجع ذوقياتنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أقلام واعدة
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 42
تاريخ التسجيل : 05/06/2008
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 135

مُساهمةموضوع: لنراجع ذوقياتنا    الإثنين فبراير 14, 2011 11:09 pm



الناس في تعاملهم مع بعضهم صنفـان : صنف يراعي ذوقيات المعاملات ويلتزم بها .. ويصوب نظره إلى جوانب الخير في الناس قاصدا تفعيلها وتنشيطها فهو يحسن الظن بهم ويعلم أنه ما من شخص على وجه البسيطة مهما كان مسيئا إلا وتكمن داخله جوانب خير فمن يتعامل مع الناس بذوق قاصدا تفعيل الخير الكامن داخلهم واستثماره ونشره فهو كالنحل تتنقل بين الزهور بشتى أشكالها وأنواعها وترشفها لتخرجه عسلا فتفيد نفسها وغيرها ..إن إدخال السرور على الغير يعود على النفس بالخير والسرور ولنا في قصة موسى عليه السلام مثلا وعبرة عندما وجد امرأتان تذودان وهو حال ضيق فسقى لهما فأنعم الله عليه بالأمن والأهل والمأوى فما بالنا نفقد نفقد مثل هذا الإحساس فربما دل ذلك على تراجع في الذوق لدينا ..فعلينا أن ندرك جميعا أن الخير هو فطرة موجودة في الناس ولكن ربما تحجبه غشاوة أوسوء خلق يمكن علاجه تم نستخرج هذا الخير الخير الكامن وذلك بمراعاة الذوقيات وأن نترفع عن دور الذباب الذي أشبهه بالصنف الآخر في التعامل وهو الصنف الذي يفترض الشر في الناس وانعدام الخير فيهم فيسيء الظن بهم ويخونهم ولايصدقهم فيؤذي نفسه والآخرين ..

ولكي نرفع قيمة الذوق في داخلنا يجب أن نلم بأسس الذوقيات في شتى المجالات في بيوتنا مع أهلنا وفيمدارسنا ومع كل من يحيط بنا .فشرعنا العظيم قد أولى التربية الذوقية اهتماما كبيرا وكان رسولنا الحبيب قدوة لأصحابه في الخلق والذوق الرفيع وأعلى من شأن التربية الذوقية بجعلها إحدى طرق معرفة الخالق وإدراك جميل صنعه ..
والإنسان بطبيعته الذواقة يشعر بحاجته إلى الإستمتاع بالجمال فذلك يخفف من توتره ويقلل من ضغوط الحياة ويضفي عليه نضارة وحيوية تعينه على السير في دروب الحياة والنجاح فيها ..





(بقلم : دبعيـــة و عـالقرآن متربيــــة)


/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المر
مشرف القسم العام
avatar

عدد الرسائل : 504
العمر : 43
الإقامة : الحديده
المزاج : متقلب
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 701
كلمات تعجبني : : www.nabulsi.com

مُساهمةموضوع: رد: لنراجع ذوقياتنا    الثلاثاء فبراير 15, 2011 4:35 am

ليس أريح لقلب العبد في هذه الحياة ولا أسعد لنفسه من حسن الظن، فبه
يسلم من أذى الخواطر المقلقة التي تؤذي النفس، وتكدر البال، وتتعب الجسد.

إن حسن الظن يؤدي إلى سلامة الصدر وتدعيم روابط الألفة والمحبة بين
أبناء المجتمع، فلا تحمل الصدور غلاًّ ولا حقدًا ، امتثالاً لقوله صلى الله
عليه وسلم:

( إياكم والظن؛ فإن الظن أكذب الحديث، ولا تحسسوا، ولا تجسسوا،
ولا تنافسوا، ولا تحاسدوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا، وكونوا عباد الله
إخوانًا)

وإذا كان أبناء المجتمع بهذه الصورة المشرقة فإن أعداءهم لا يطمعون فيهم
أبدًا، ولن يستطيعوا أن يتبعوا معهم سياستهم المعروفة: فرِّق تَسُد ؛ لأن
القلوب متآلفة، والنفوس صافية.

_______________________________________________

www.nabulsi.com/index_ar.php

اللهم اني اسالك الفرودس الاعلى من الجنه

اللهم اني اسالك العفو والعافيه في الدنياء والاخرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://	 almarwani770@hotmail.com
I.B.M
عضو متألق
عضو متألق


عدد الرسائل : 382
تاريخ التسجيل : 27/05/2010
مقدار الإعجاب : 6
نقاط التميز : 526
كلمات تعجبني : : من عاش لغيره فسيعيش متعبا ... لكنه سيعيش كبيرا ويموت كبيرا

مُساهمةموضوع: رد: لنراجع ذوقياتنا    الأربعاء فبراير 16, 2011 4:36 pm

تسلم ذوقياتك اختي الفاضلة
واتمنى من الله ان يكون الجميع متمتعين بذوق في تعاملاتهم

شكرا لمساهمتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لنراجع ذوقياتنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قرية مائلة - دبع الداخل  :: منتدى قرية مائله :: الملتقى-
انتقل الى: