قرية مائلة - دبع الداخل
مرحبا بك عزيزي الزائر. نرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

قرية مائلة - دبع الداخل


 
مكتبة الصورالرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من سلسلة الموروث الشعبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال علي غيلان
مشرف قسم التراث
مشرف قسم التراث
avatar

عدد الرسائل : 85
تاريخ التسجيل : 09/11/2007
مقدار الإعجاب : 2
نقاط التميز : 34

مُساهمةموضوع: من سلسلة الموروث الشعبي   الإثنين يناير 26, 2009 8:31 pm

=======================================
........من سلسلة الموروث الشعبي..........
ِ,,,,,,,,أ ك ل ا ت ن ا ـ ا ل ش ع ب ي ة ,,,,,,,,,
=======================================
مقدمة العودة:
***********
تدور الأعوام وتعود الأيام ويصل الإنسان إلى حيث بدأ .. بعد رحلة الهجرة والأسفار مثقلٌ .. بالهموم والأحزان .. والأمراض التي لم تكن بالحُسبان .. خرج مهاجراً يطلب السعادة وراحـة الـبـال .. وأدويـة العِـلَل من الـسِل والحـصـبة والـشَّـلل والـكُساح .. فعاد بالقلق والاكتئاب وقرحة المعدة وتصلب الشرايين والسكري وضغـط الـدم .. خرجَ فاراً من دوامة الحَوْل والسَّاقية .. ومُطاردة الماء والمرعى وحصار الجِربَة والشِعبَه.
فعاد بالأنِـيـن من عَاصِفـة الأسواق .. ومطاردة الـعـاجـل للآجـل وحـصار الـجـوع داخل العُـلـَب.
يلفه الحنين إلى دوامة سَنابل العِزة ..ومطاردة حليب الحُرية وحصار ضِل الأحجار وثمار الأشجار.
.........بــــــــلادي طـــــيـنـتي تـُـــــربَـــتي وإن قـَــــلَّ الـحَـــــــسُـــوك .........
.... فـَــأقـــسَـمَ يميناً أن لن يــســتـبدل الذي هـو أدنـى بالذي هـو خـــــيـر.....ونَهضَ من البُكور يُسَابق الطير مُتَوكلاً على مَولاه .. ونَادى بالمَخدَش فـَقـُطع من على رُؤوس النخل شَوقاً للعَصِيد .. حتى إذا ما حَلت الضُّحى ونَهضَ فَصِيل الأبل من حَر الشَمس تقدم الصِلصِال ليَحكِي قِصَّة الأصَالة بين المَافِي والمَلحَّة والدُُّولة والقَصِيص .. فَسُّوِّيت أواني المَدَر إستعداداً لإحـتِـضَان وليمَة العـَصِيد والـفـَطِير والـفَـتـَّة واللحُــوح والــمَــرَق.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.......أهـــلاً وســـهـــلاً بــكــم مـــع ..أكـــلاتــنــا الــشــعـبـيـة.........
******************************************************
ورثنا عن أبائنا وأجدادنا أكلات وأطعمة كان يَسِيل لها لعَابهم إذا ذُكرت أمامهم وقد رافقتهم لسنين طوال و لايزال بعضها موجودٌ حتى الآن وبعضها قد إندثر وتلاشى شيءً فشيءَََ وكأنها كانت مرتبطةً بوجودهم وبأرضهم فلقد أحبوا الأرض وأحبتهم فأعطوها من جهدهم وأعطتهم من خيرها وتبادلوا الوفاء بالوفاء...ومن هنا رأينا تلك الأجسام الصحيحة التي لا تعرف الهشاشة ووراء تلك الأجسام الصحيحة كانت هذه الأطعمة التي سنتناولها بالتفصيل إبتداءً من العصيد مروراً بالفطير والفتة واللحوح وإنتهاءً بالأصباغ الملازمة لها والأواني المُعَدَّة فيها.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أولاً :[مجموعة العـصيد ]:ـ
================
وتـَتـَنَوَع العصيد تبعاً لتنوع مُخرجات الأرض من الحُبُوب ـ (دُخـن ـ غـَرِّب ـ هـند ـ بُـر )وتُسَمَّى بأسمائها فيقال عصيد دخن ،وعصيد غرب ،وعصيد هند ،وعصيد بُر.وتتكون العصيد من: طحين أي نوع من أنواع الحبوب + الماء الحار + الملح .. ويتم تحضيرها داخل إناء يسمى الدَّست ولا تَـكاد تُـذكر العصيد إلا ويُذكر معها المَخدَش وهو عصى صغير يقدر بنصف المتر يصنع من جريد النخل مهمته الأساسية خلط ومزج مكونات العصيد فوق النار وبمقدار هذا المزج والخلط الجيد تُـقاس المهارة.حتى قال في ذلك الشاعر الشعبي/ مقبل علي القرشي :
..ولـقـد ذكرتـُكِ والعَـصِـيدُ فـَراعِـصٌ ..والـمَـخـدَش الـمَـبـرُوم يَعـصِـرُ فـي يَــدِي.
..وَوَدَدتُ تَــقـــبـيـلَ الـدُّســوتِ لأنـهـا ..لـمـَـعَــت كَـبَـارق وجَـهَــكِ الـمـُـتـهَــردِ.
ومعنى فراعص : هي أماكن من الطحين الذي لم يُخلط ولم يستوي.
وأما مكان الإنضاج فيسمى الصُّعـد ويتكون من ثلاث أحجار .. إثـنـتان منها أمامية وتسمى كل واحدة منها مَصْعِده وتسمى الثالثة قمر الصُعد ...ومهمة هذه الأحجار هي حمل وإحتضان الإناء فوق النار..وقد كانت تقدم العصيد إلى مائدة الطعام داخل إناء يسمى الجفنه وهو إناء مصنوع من الخشب وهناك إناء أخر كانت تقدم فيه العصيد ويسمى الـمَـشـهَـف وهو مصنوع من الصلصال.
ويمكن للعصيد أن تكون وجبة غداء أو عشاء مصحوبة بالصبغ والذي سنتحدث عنه منفصلاً في مجموعة الأصباغ.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثانياً :[مجموعة الفطير]:-
==============
والواحدة منها فطيرة ونصفها يسمى عاس والصغير منها تسمى (حُنَيْنَه) وتـتـنوع كذلك الفطير تبعاً لتنوع مخرجات الأرض من الحبوب وتسمى بأسمائها وتتكون من الطحين + الماء الحار + الملح .. ومن ثم يتم العَجن بإستـثـناء طحين الدٌّخن فيُعجَن بالماء البارد لضمان التَّماسك وبهذه المكونات يتم التحضير بالعجن حتى التماسك.
وأما مكان الإنضَاج فيسمى المافي .. وهو تنور على شكل دائري مصنوع من الفخار ويُثَبَت بالطِّين في إحدى زوايا المطبخ أو في سقف المنزل .. ويخبز فيه ذلك العجين بعد أن يُسَوَّى على شكل دائري مسطح وتكون تَسمِيته على هذه الحالة (نَطِـيعَه)..وأما عملية إخراج الصُّلع أو الفطير من المافي فـَتُسَمَّى (خَدي) وتُعتَبر الفطير من الأطعمة المناسبة لجميع الوجبات وتؤكل مقرونة بالصِّبغ وتسمى عملية الأكل هذه مزاكعة (إدام) وقد استطاع الشاعرالمبدع/ حُسَام الدين البادي أن يورد بعـض هـذه التسميات بقوله:
(خـَــدَيـتُ لـك مـن مَـافــيَّ الـقـلـبِ صُـلـعـةًً وفـَـتـَـيـتـُـهـا بالـمَـخـدَشِ الأســودِ).
وقد أبدع من رد عليه بقوله : (مـن قـَـلَّـك تَـفُـتَـلـي أحـسـن لي الـمُـزاكعـة).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثالثاً :[مجموعة الـــفَـــتَّــــه]:-
============
وتكتسب شهرة واسعة بعد العصيد بالنسبة لقيمتها الغذائية وإنتشارها الواسع وتوارثها عبر الأجيال لكننا أتينا بها بعد مجموعة الفطير لأن الفتة تـُعـتبر مرحلة تـَحَـول ثاني بعد الفطير.
وتعتمد تسميتها كذلك على نوعية الحبوب المستخدمة فيها ـ فيقال : فتَّة دُخن ، وفتَّة غَرِبَّ .إلــخ...وسُمِيَت بالفَـتَّه لتحول اللقمة إلى فـُتـَات مَمزوجة بالصِّبغ وهذا طبعاً إنما يتم بواسطة المخدش أيضاً..وتُقَدَّم الفتَّه إلى مائدة الطعام بواسطة إناء الجفنة أو المشهف وقد تقدم ذكرهما في العصيد ويمكن للفته أن تكون صبوحاً أو غداء.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رابعاً :[ مجموعة الأصباغ ]:-
=================
وهي بالصاد (ص) وليست بالسين (س) كما وردت في قوله تعالى :.{وشجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للآكلين} سورة المؤمنون الآية (20) وقد تعلمنا من آبائنا وأجدادنا أن كل ما يوضع في وسط الأكلات مثل العصيد والفته (وتُغمَس به اللُـقـمـه يُسمى صِّبغ) وسنـتـناولهم جميعاً بالتفصيل إبتداءً من :
-(1)- {صِّبغ الحُلبه} : وتلقب بشيخ الأصباغ وذلك لأنها تقترن مع كل الأصناف من الأكلات كالعصيد والفطير والفته واللحوح .. وكذلك لقيمتها الغذائية للرجال والنساء على حدٍ سواء وقد ورد فيها الأثر ( لو تعلم أمتي مافي الحلبة لأشترتها صَاعاً بِصَاع )..وتـتكون الحُلبة من طحين الحلبة أو مقشورها بعد نزع المرار ة 3مرات غسلاً ثم يضاف إليها الماء + البسباس + الكمول+ الثومة + الملح..ويتم تحضيرها طبعاً بالسحق على حجر المسحقة ثم الخلط السريع باليد ثم يضاف إليها الحَمُوض وغالباً ما يكون إما حُمر (تمر هندي) وإما ليمون وإما حلقة (والحلقة هي نبات متسلق يشبه الحلص) وقد ذكرنا أن الحلبة كانت تقدم إلى مائدة الطعام مع كل الأكلات.
-(2)-{صِّبغ الكُذَابية} : وتـتكون من الوَزف + البسبَاس + الثومة + الكمول + الملح .. ويتم تحضيرها كذلك بالسحق على المسحقة ولربما أضيف إليها الصليط الحالي..وغالباً ما تقدم الكُـذابية إلى مائدة الطعام مقرونة مع عصيد الغـَرب أو الدُّخن أو البُر ومع الـفَـتَّـه إذا كانت دُخنَاً أو غَرب.
-(3)-{صِّبغ المَهشُوره} : ولها نَفس مكونات الكذابية + الحلبة المهشورة الحبه أو(مجروشة الحبة) ومن هنا أتت التسمية ويتم تحضيرها كذلك بالمسحقة ولكن بالهرش أو الجرش دون السحق الكامل.. وتقرن في الأكلات بما تُـقـرَن به الكذابية.
-(4)-{صِّبغ الوَ يـكـة} : وهي نفس شجرة المُلُخِيَّة إلا أن أوراقها مُجَفَفَة وزِرَاعَتِها في الحقول وليست بستانية وتتكون من ورق الويكة المجفف + الوزف المقلي + البسباس + الكمول + الثومة + الملح .. ويتم تحضيرها بالسحق على المسحقة ثم يضاف إليها الحموض.. وقد كانت تقدم إلى مائدة الطعام مقرونة مع عصيد الغرب وفتة الغرب فقط.
-(5)-{صِّبغ الـمَـزِّر} : ويتكون من : الوزف المقلي + البسباس + الثومة + الكمول + الملح .. ويـتم تحضيره بالسحق على المسحقة ثم يضاف إليه الحموض..ويقدم إلى مائدة الطعام مقرون مع عصيد الغَرِّب.
ـ(6)ـ {صِّبغ صَانونة وزف} :وتـتكون من البصل المَـقـلي بالزيت + الوزف (بعـد تصفـية الرؤوس) + الملح + الفلفل + الكمول + الثومه .. ثم يضاف إليه حموض الحُمر (مع القليل من الماء إذا كانت للإدام) ومع الكثير من الماء إذا كانت للفـتـة مضافاً إليها السمن مع فطير الغرب .
-(7)-{صِّبغ الحِـلـف} : ويتكون من : الحلف + الثومة + الكمول + البسباس + الملح ..ويتم تحضيره بالسحق على المسحقـة ثم يضاف إليه حموض الحُمرَ ..ويقدم إلى مائدة الطعام مقروناً بعصيد الغرب...وكانت هذه الوجبة تُوصَف كعلاج لمريض الظهر باستـثـناء الحامل.
-(Cool-{صِّبغ الحَـلـَص} : وهو من النباتات المتسلقة ذات الأوراق العريضة ويشبه إلى حد كبير نبات الحلقه إلا أن أوراقه عريضة الحجم ويتم تحضيره بالغلي داخل إناء مغلق مع الماء ثم يترك حتى يبرد ويمكن أن يقدم إلى مائدة الطعام مسحوقاً وممزوجاً بالحقين والبسباس ومقروناً مع فته خبز الغرب أو عصيد الغرب.
كما أنه بالإمكان أكله منفرداً مع الملح .. كيف لا.. وقد كان يُخبز على شكل فطير ثم يؤكل أيام سنة الجوع.
ـ(9)-{صِّبغ الوَدك} : والودك هو شحم إلية الشاة (ذربة الكبش) ويتم تحضيره بعد قلي الذربة (الإليه) + الهيل الأبيض + الهيل الأسود + الهرد + الملح ويقدم إلى مائدة الطعام مقروناً بعصيد الدخن.
-(10)-{صِّبغ القشطة} : وتعتبر القشطة هي محصلة المواد المتبقية من عملية إستخلاص السمن وتتم هذه العملية بتذويب الدهن مع طحين يكون الأكثرية منه بُر + الحلبه ثم يخلط الجميع ليطفو السمن ويٍُستخلص .. والمتبقي في الأسفل هو القشطة.وتقدم القشطة إلى مائدة الطعام مقترنة بعصيد الدخن ومع كل الفطير.
-(11)-{صِّبغا السمن واللبن} : وهما غنيان عن التعريف..وقد كانا يقدمان إلى مائدة الطعام مقرونان بعصيد الدخن أو البر ويقدمان أيضاً مع فتة الغرب أو الدخن أو البُر..ويمكن لهما أن يجتمعان أو يفترقان إلا أن اجتماعهما أحب وأنفع وهناك اجتماعاً أخر يمكن أن يتم على خير بين السمن والعسل .
-(12)-{صِّبغ المَرق الحَامِض} : ويتكون من البَصل المقلي بالزيت + الطماطم + الثومة + الكمول + الملح ثم يضاف إليهم حموض الحُمر + الحلقه ، وكان يقدم إلى مائدة الطعام مقروناً مع عصيد الغرب أو فتة الغرب قديماً ..
ـ(13)ـ{صِّبغ مرق بيضه} : ويحضر من المرق المقلي بالزيت + الهُرد + الفلفل + الملح + الكمول + الثومه + الماء وبعـد خـلـط هـذه الـمـكونات تـفـقـص فيه البيضه مع التحريك الـمـستمر .. ثم يضاف إليه السمن ليُفَت مع فطير الغرب.
ـ(14)ـ{صِّبغ الحقين} : ويتكون من البسباس الأخضر + الملح + الكمول + الثومه وأحياناً يُضاف إليه أوراق شجرة الضَومَر .. ويُقدَم إلى مائدة الطعام مع جميع أنواع العصيد وكذلك مع الفتة أو مع الفطير وهو ما إشتُهر بتسميتها ((مُشاربه))
-(15)-{صِّبغ الحقين المُثَوَر} : ويتكون من الحقين المغلي + السمن وقد كان يقدم إلى مائدة الطعام مقروناً مع فتة الغرب فقط .
ـ(16)ـ{صِّبغ الجُبابه} : وغالباً ما تُصنع ليلاً لأجل الإستفادة من الحقين المتبقي من النهار ولتكون إداماً لصبوح اليوم التالي .. وتتكون من الحقين + الملح + الهرد + الحبه السوداء + الفيجل . ثم توضع هذه المكونات على النار حتى بداية الغليان ثم تترك حتى تبرد ثم يُسكب منها الماء وماتبقي هي الجُبابه..وتُقدم إلى مائدة الطعام مع كل الفطير صبوحاً أو عشاء .
ـ(17)ـ{صِّبغ الكُرعم } : وهو المعروف علمياً بإسم ( اللباء) ويمكن الحصول عليه بعد ولادة البقره مباشرةً حيث يُحلب منها هذا اللباء ويوضع في (جعنان) خاص ثم يتم حلبها ثلاثة أيام اُخرى ويوضع في إناء آخر يٌسمى (الدبه) وفي ليلة اليوم الرابع يوضع الحليب في إناء الدُوله ويخلط معه اللباء + الملح + الهُرد + الفيجل + العِنشِض + بعدها تُغلق الدوله لتوضع داخل المافي محاطة بالجمر من كل مكان وفي إغلاق وتكتيم كامل للمافي من الفوهة وعلى الحواف .. ولا يُفتح إلا في صباح اليوم الثاني حيث يُسكب منه الماء ليؤكل بارداً وإداماً مع الفطير أو يُشرب ماؤه لمن أحب .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خامساً:[مجموعة اللحوم]:ـ
================
ومنها ..الحنيذ و المرق والمَشجِي أو المَصْلِي...و طباخة اللحوم لم تـتغير كثيراً ولم تـتبدل منذُ القِدَم سوى تَغَيُّر طفيف في طريقة الإنضاج والأواني المستخدمه إلا أن الأواني القديمه التي إستُخدِمت في الطهي مثل القصِيص والبُرمه كانت تُضفي عليها نكهة مُمَيزة هي الأقرب إلى الطبيعه ..ويُعتبر الحنيذ هو من أجود الأنواع وكان يطبخ داخل إناء القصيص وقد ورد ذكره في القرآن الكريم حاكياً عن نبي الله إبراهيم ..{فما لبث أن جاء بعجلٍ حنيذ }(69هود).
وأما المرق فهو خُلاصة طريقه من طُرق الإنضاج للحمه وقد أخذ شُهرة واسعة عبر الأجيال والقُرون حتى أن نبياً من الأنبياء وهو محمدٍ صلى الله عليه وسلم يَذكُره على سبيل الوصيه بالجار بقوله { إذا طبختَ مرقةً فأكثر مائها وتعاهد جيرانك }..وقد إشتهر به أيضاً أقوام مثل المدابعه وهذا ليس بعيبٍ ولابغريبٍ ولاعجيب ماداموا يعملون بوصية نبيِّهم صلى الله عليه وسلم ..وكان يُقَدم المرق إلى مائدة الطعام مُنفرداً كحَسَاء ..أو يُقَدم مَقروناً بأي نوع من أنواع مجموعة الفتَّه أويُأكل مُزاكعه (إدام) مع الفطير أو اللحوح ..وأما المشجي أو المَصْـلِي فقد كان يُعـلَق فوق النار داخل المافي ..ويُقدم منفرداً إلى مائدة الطعام .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عدل سابقا من قبل كمال علي غيلان في الأحد فبراير 01, 2009 10:11 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كمال علي غيلان
مشرف قسم التراث
مشرف قسم التراث
avatar

عدد الرسائل : 85
تاريخ التسجيل : 09/11/2007
مقدار الإعجاب : 2
نقاط التميز : 34

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الإثنين يناير 26, 2009 8:34 pm


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سادساً:]اللحُوح والشَّهَائِف]:ـ
=================
[اللحُوح].
********
ويتكون من طحين المنْزَله (الذره البيضاء أو الصفراء) + طحين البر +طحين الدُخن+الملح..وتـتم عملية التحضير من الليل بعد جمع كل هذه المكونات وعجنها ومن ثم يُترك هذا العجين حتى الصباح لكي يشتؤ(يتخمر) فإن لم يتخمر يضاف إليه الماء الحامي ..بعدها يُخفف العجين بالماء كما تتطلبه عملية الإنضاج..حيث تتم عملية الإنضاج على (الملحَّه)وهي من أواني الفخار وذلك بعد أن يُمسح سطحها بالصليط الحالي والصُّلب لتفادي إلتصاق العجين وتُسمى هذه العمليه ( تدسين) بعدها يُذر العجين السائح فوق الملحه بواسطة إناء مثقوب من الأسفل يُسمى المَذُّر.. إبتداءً من وسط الملحه حتى الأطراف على شكل دوامه مُلتوية الخط بإلحاح عجيب من أجل صُنع لوحة فريده من التعرجات المزخرفه بالثقوب ..ويُعـتبر اللحـوح أكـلَـة وطـعـام مـسـتقـل يـُمـكـن أن يـُجـمـع في مـائـدة الـطـعـام مع صبغ الحـُلبه أو الـمـرق أو يُصـبح شـفـوتاً إذا مـُزج بالحـقـِّين والبسباس الأخـضـر .. ومن مُمَيِّزات اللحوح بأنه يكاد يُلازم وجبتي السحور والفطور في رمضان .ويقدم إلى مائدة الطعام بواسطة إناء يُسمى العزفه يُصنع من جريد النخل .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[الشَّهَائف].
*********
وتـتكون من نفس مكونات اللحوح إلا أنها لاتكون مُرهـفة العجين ويُضاف إليه السكر.. وتـتم عملية الإنضاج على إناء أصغـر من الملحه يسمى المَعشَره وتمسح أيضاً بالصيط الحالي والصُلب لتفادي الإلتصاق .. ويُمكن للشهائف بأن تُأكل منفرده ..ولاتُقدم إلى مائدة الطعام إلا صَبوحاً أو عشاء .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سابعاً:[مُـتـَفـرقـات]:ـ
=============
(1) ـ الـكَـدِر :ـ وهو نوع من أنواع الخُبز ويُشبه إلى حد ما الكُدَم من حيث الشكل ومدة الحفظ ولكن الكدر ذو طاقة عالية ولذلك فهو يناسب فصل الشتاء ..ويُخبز الكدر في المافي على شكل حَناين صغيره وثخينة..وينقسم الكدر من حيث المكونات وطريقة التحضير إلى قسمين ..هُما :ـ
(أ)ـ كدِر الغرب ..ويتكون من طحين الدُجر + القليل من طحين الغرب + الماء + شرائح البصل (للتخمير ) ويتم التحضير من الليل ويُترك إلى ضحى اليوم التالي ثم يُعجن مع طحين الغرب + الماء الحار + الملح حتى التماسك ثم يُكور إلى كُرات صغيره ثم يُخبز في المافي .ويقدم الكدرإلى مائدة الطعام بالعزفه ويؤكل مع القهوه أوالحقين (مشاربه)أو يقدم مفتوتاً مع صبغ الحلبة أو المهشورة أو الكُذابية.
(ب)ـ كدِر الدخن :ـ ويتكون من طحين الدخن + الهرد + الملح + الهيل الأسود (الزر)+ ماءبارد سبق أن تم غَليُه ثم يُعجن حتى التماسك ثم يُصَبَّع(يوضع عليه علامة الأصابع) ليتضع في الصباح أنه قد تخمر ثم يُخبز في المافي
ويُؤكل مع القهوة واللبن أو مفتوتاً على مرق أو لبن وسمن .
(2) ـ الـذَّمُـور :ـ وهو من مجموعة الحناين الصغيره .. ويتكون من طحين الدخن فقط + اللبن + السمن + السكر + الملح + الهرد + الهيل الأسود + الهيل الأبيض .. ثم يتم عجنه بدون ماء ثم يُخبز مباشرةً في المافي ..
ويؤكل الذَّمور على أى شئ حتى حاف (خُسَم) ولذلك فهو خيرزادٍ للمُسافر وخير هدية للمُغترب.
(3) ـ الـدُّبـاء :ـ (وهوالقرع ..من شجرةاليقطين) ويُطبخ مسلوقاً بعد تقطيعه مع الماء والملح ويُوضع في إناء مُغلق علي نار الصُّعد حتى ينضج ويؤكل صبوحاً أو عشاء .
(4) ـ الـصِّـيـني :ـ وله طبختان [الأولى مع الدُّجر] حيث يوضع الدُجر في إناء مغلق مع الماء ويترك على نار الصُعد حتى يبدأ بالنضوج ثم يضاف إليه الصيني بعد أن يُنظف ويُقطع + الملح ..ويؤكل صبوحاً أو عشاء .
[والثاني مع الدُخن] حيث تُغلى حُبوب الدُخن بالماء في إناء مُغلق حتى يتفتش الدُخن (تفتك الحبه) ثم يوضع الصيني + الملح وقد كان يُقدم إلى مائدة الطعام صبوحاً أو عشاء .
(5) ـ الـكُـبِّـيـعـه :ـ ((الدُّجرالمجفي)) حيث يُبلل الدُجر من اليوم الأول بالماء وفي اليوم الثاني يُغسل جيداً ويُوضع في إناء الدُّوله + الملح + الفلفل ثم تُغلق فوهة الدُّوله (بسور علف الزرع الأخضر) فإن كان يابساً يُبلل بالماء ثم يُحجز عليه بعُودين في فوهة الدُّوله على شكل أكس (x) بعدها توضع الدُّوله مقلوبه على حجر وسط الـمـافـي مـحـاطـةً بالجمر من جميع الجهات وتترك حتى صباح اليوم التالى ثم تفـتح لتُقـدم إلى مائدة الطعام صبوحاً أوعشاء.
(6) ـ الـجُـزَّر الكِمعِر((البطاطا الحلوه)) و يتم تحضيره بالغلي في إناء مغلق مع الماء ثم يُضاف إليه الملح قبل نضوجه بقليل ..ويُفضل أكله بارداً..صبوحاً أو عشاء .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثامناً:[أواني ومغاني]:ـ
==============
من الأواني المستخدمة في الأكلات الشعبيه وأغلبها مصنوعة من الفخار:ـ
الجَمَنه :ـ وعاء كبير للسمن .(من الفخار).
القِشوَه:ـ وعاء صغير للسمن .(من الفخار).
المَحمئه:ـ وعاء للدُهن والقشطه .(من الفخار).
القصِيص:ـ وعاء عريض القاعده والمدخل مثل الدست ..(من الفخار).
البُرمه :ـ وعاء طهي اللحم ..(من المعدن).
المافي:ـ مكان إنضاج الفطير ..(من الفخار).
الملحَّه:ـ إناء إنضاج اللحوح ..(من الفخار).
المعشره:ـ إناء إنضاج الشهائف ..(من الفخار).
المسحقه:ـ من أحجار الصوان ـ(الصولنج).
المصب والحيسي والمقطف :ـ كاسات شرب القهوه ..(من الفخار).
أما أوني الماء فهي كالتالي :ـ
الزِّير:ـ إناء كبيرلخزن الماء ..ويُشرب منه الماء غَرفاً..(من الفخار).
الجَرَّه:ـ إناء متوسط لحمل الماء وخزنه ..ويُصَّب منه الماء صباً.(من الفخار).
المَبْرَح :ـ إناء سفري يشرب منه الماء مباشرة{كرع}..(من الفخار).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[أما المغاني] :ـ
************
فقد أوردنا منها ما قل ودل على أن الدُّخن كان أحب الأطعمة وأكثرها فائدة عند الأجداد.
1- مُــلالاة ..(حُـبـَيّـِبِي يادُّخن حَامِي أعَواس كيف أعمَلَك وَأنْتَ بِمَافِيَ النَّاس ).
2- مَـهالج ..(الناس يَتمَرعُوا وأنَا أتمَسوَق ويَومَ صَريبَ الدُّخن قلبِي يَحْرق).
3- أمـثـال ..( دُخْــن شَـنـْـبـُحْ نَـفْـسِـي ).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تاسعاً:[كـلـمـات ومـعـانـي] :ـ
==================
التدسين :ـ هو عمل عازل من الصليط الحالي والصلب فوق الملحه لتفادي الإلتصاص.
المَذُّر :ـ إناء صغير مثقوب من الأسفل .
يشتؤ :ـ يتخمَّر .
المُزاكعه :ـ الإإتدام.
الأوعيه:ـ جمع وعاء.
فراعص:ـ أماكن في العجين ما زالت طحيناً.
التحميض :ـ إضافة ـ حُمَر أوـ ليمون أوـ حلقَه.
الحلقه :ـ نبات متسلق يشبه الحَلَص لكن أوراقه صغيرة.
أعواس :- جمع عاس والعاس نصف اللقمة.
يتمرعوا :- مأخوذة من الرعوية وهي خدمة الأرض والاعتناء بالغرس.
أتمسوق :- مأخوذة من التسوق..(أتسوَّق).
صريب :- موسم قطع السنبله.
المُتهرد :ـ قناع من الهُرد(الكُركُم) كانت تفعله المرأه على وجهها لترطيب البشره وعلاجاً للبشور.
السَّهوه :ـ فتحة خروج الهواء ودخول الضوء في سطح المنزل .
السُجَاره :ـ فتحة خروج الدخان في سطح المطبخ فوق المافي
المِـنـدَاد :ـ المطبخ .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عاشِراً:[نظرة طبية على اكلاتنا الشعبية]:ـ
===========================
تعـتبر الحبوب الكاملة والنخالة والخضروات ذات الأوراق الخضراء من الأغـذية الغـنية بالألياف الغذائية الذائبه بالماء (الهيميسيليلوز).. وقد أثبتت كثير من الابحـاث عـلاقـة واضـحة بين عـدد من الامراض الـمـنتشرة في المجتمعات الغـنية وقـلـة الألـيـاف في الـغـــذاء الــذي يتناولونه..حـتى وصـل عـدد الأبحاث في السـبعـينات إلى أربعـين بحثاً وفي نهاية الثمانينات ألـف بحـث..وبـهـذا أصـبحت الألـياف في الوقت الحاضر موضوعاً للبحث بين العاملين في الطب والتغذية والتصنيع الغذائي والصيدلة.
ولـلألياف دور كبير في الحـد من تأثير عـدد من الأمـراض والمشاكل الصحية التي لها عـلاقــة بالجهـاز الهـضمي فللألياف الغـذائية قابلية عالية للأرتباط بالماء وهـذا العامل يجعـل الفضلات في الأمعاء لينة وقليلة الكثافة ويجعل حجمها أكبر ويسهل حركتها داخل الأمعاء وبالتالي يمنع الإمساك..وللألياف دور مهم في التقليل من تركيز الدهون بصورة عامة والكيلوسترول بصورة خاصةفي الدم وهذا بدوره يؤدي إلى تقليل فرص الإصابة بمرض تصلب الشرايين التاجية للقلب.
وللألياف دور مهم في خـفـض وتـنـظـيم سـكـر الدم (الجلكوز)إلى جانب أن أخذ كميه من الألياف يجعـل الشخص أكثر شعـوراً بالشبع ويغـنيه عـن تناول كميات كبيره من المواد الكربوهيدراتيه والدهنية التي ترفع سكر الدم وتؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة ومضاعفاتها ..
ولهـذا تكون الألياف مـفيدة للأشخاص المصابين بداء السكري ..كما أن لها دوراً مهـماً في التقليل من الإصابه بسرطان القولون ولها دور أيضاً في منع تكون حصاة المرارة في كيِس الصفراء وقناتها........................ مجلة الأسرة العدد ( 132)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الخاتمة.
====
لقد كان هذا الموضوع أو البحث المتواضع الذي قدمناه بمثابة مقدمه و نواة لبحث متكامل يشمل كل الجوانب وخصوصاً الإقتصادية منه والذي لم نتمكن من عرضه هذه المره وكم سنكون محظوظين لو إكتملت الصوره وعمت الفائدة ..فكلنا مؤمن بأن تراثنا القديم مليئ بالكنوز التي تنتظر من ينقب عنها بعيون الحاضر ..
............................. ودمــتــم طــيــبــيــن ..........................
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عدل سابقا من قبل كمال علي غيلان في الأحد فبراير 01, 2009 10:14 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أسامة أمين القصيص
عضو مميز
عضو مميز


عدد الرسائل : 108
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 20/12/2008
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 29

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الإثنين يناير 26, 2009 11:22 pm


أشكرك جزيل الشكر والله موضوع روعة
مزيدا من ابداعاتك الجميلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عابر سبيل
فريق الإدارة
فريق الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 834
الإقامة : يمني الحبيب
تاريخ التسجيل : 30/12/2007
مقدار الإعجاب : 4
نقاط التميز : 315
كلمات تعجبني : : في سباق التميز ليس هناك خط نهاية

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الثلاثاء يناير 27, 2009 12:38 am

الحمدلله على السلامة استاذ كمال

وأخيرا عدت الينا والعود أحمد فقد اشتقنا لمواضيعك وأمسى قسمك راقدا طوال الوقت فنمنى ان تنعشه عودتك

والمهم انت كنت كريما فقدمت موضوع يبدو أنه دسم وغني بالمعلومات - لاني لم اقراه بعد لطوله ساحفظه في الجهاز واقراه بالراحة بعد ان افصل خط النت-

صحيح الله اعلم بظروفك بس لا تكنش تكثر الغياب زائد

لك تحياتي استاذ كمال ولكل من سيمرون من هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رايس
عضو
عضو
avatar

عدد الرسائل : 16
تاريخ التسجيل : 20/04/2008
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 1

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الثلاثاء يناير 27, 2009 4:53 am

من كثر الغيبات جاب الغنا ئم
هكذا هو الرعوي كمال اشبه بالبحار يغيب ليعود بالا صداف والالىء
والدخن والدجر عدل عدائل ولو اننا الان بعد الخير
الخير في وجود كمال
ريقي يجر اوضار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مثنى الامير
مراقب المنتدى
مراقب المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 681
العمر : 34
الإقامة : mothana_am@yahoo.com
تاريخ التسجيل : 03/11/2007
مقدار الإعجاب : 6
نقاط التميز : 274

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الأربعاء يناير 28, 2009 3:46 am

كمال صحيح أن كل شي لا يكتمل ولأكن اكتمال مواضيعك تكمن في اسمك..


وبرغم غيابك الطويل وهجرك الغير متعمد عنا إلا أن مواضيعك تجب ما كان قبلاها
وتنسينا نسيانك ويضل حرفك حاضرا بقوة بيننا لان حروفك تفوح من عبق التاريخ .



وهنا أذكر أبيات للأستاذ عبد الله عبد الوهاب نعمان تقول ..

ولقد ذكرتك والدســـــــوت رواكـب....... فوق الجحيم لصوتها المتزاجــــــــم

فوددت تقــــــديم الفطـــــير لأنــــه...... طب لكــــــــل متيـــــم متهيـــــــــم

أما الخمير مع اللحوم حوامـــــــض...... لا يشتفي منها فؤاد المغــــــــــــرم

ياليت شعري هل أفوز بفتـــــــــــة....... مسبوغة بالسمن تدنو من فمــــــي

وإذا دبى أهل الكروش ليأكلـــــــوا.......سيرون مني صولة المتضيغــــــــم

ويلاه من بطل الفتوت إذا دنـــــــى....... نحو الصحون بملجع متبرطــــــــم

وفي قصيدة اخرى

حكم أكفك في صحــــــون المأكــل ......وإذا حضرت على أكال فا نــــــزل

وإذا الصديق دعاك يوم عزومـــــة....... خوف عليك من اصطراف الأربـل

فاقبل عزومته وبادر مسرعـــــــــاً .......وإقدام على حق اللقـــــــا في الأول

وإذا بليت بغارف كن غارفــــــــــاً .......بيـــدك,لا تصــــبر ولا تتمهـــــــل

واختر لنفسك جفنة تشبع بهــــــــــا ......من لحم كبش بالخضار مشكــــــــل

والجوع لاينجيـــــك من آفاتــــــــه ......إلا صحـــــون الزربيان وما يــــلي

فاكعم فديتك باليدين مسابقــــــــــــًا....... ما كان حولك من كروش تمتـــــلى

واختر جفاناً بالفتوت مليئــــــــــــــة...... واملأ يديك بسمنها المتغلـــــــــــغل

واحذر لمن يدنو إليك مشاركـــــــاً....... وابرك على المفتوت لا تتملمــــــل

وازرد- وقيت الخنق- زرداً متقنـــاً ......إاياك أن تخشي حريق الفلفـــــــــل

واسمع نصيحة كعامين في تاريخهم........ كبر الكروش من الطـــــراز الأول

"ابنا جفنة" حول دست أبيهــــــــــم....... سكبوا على المعصيد أكبر مقتــــل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الرحمن طه
فريق الإدارة
فريق الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1326
العمر : 67
الإقامة : صنعاء
المزاج : رايق قوي
تاريخ التسجيل : 27/09/2007
مقدار الإعجاب : 34
نقاط التميز : 1373

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الأربعاء يناير 28, 2009 5:33 am

موضوع في قمة الابداع ... وافضل المواضيع الهادفة لتوثيق الموروث الشعبي في المنتدى وإنشاء سنستفيد منه في انشاء موقع تعريفي بالقرية مع الصور ... ابدعت استاذ كمال واتمنى منك المزيد من هذا الجهد الجبار في الجمع والتوثيق ... وبارك الله بام احمد ساعدك الايمن في هذه التوثيقات
بس ضروري نعمل زيارة للقرية من شأن نتذكر هذه الاكلات اللي تسيل الريق على الحامض بالذات (صبغ الوزر وصبغ الحلص والمرق الحامض والحقين )
بعض من صور الموروث الشعبي - مزحقة مع المرهك - مخدش - دبية الحقين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rhmnantaha.blogspot.com/
كمال علي غيلان
مشرف قسم التراث
مشرف قسم التراث
avatar

عدد الرسائل : 85
تاريخ التسجيل : 09/11/2007
مقدار الإعجاب : 2
نقاط التميز : 34

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الجمعة يناير 30, 2009 9:50 pm

لكم جميعاً كل التحية والتقدير على هذه التعليقات الطيبة ونقيم كل الأفكار النيره فى هذا الإتجاه..لكنني سأخص
بالذكر الأخ/أسامه أمين أحمد بن أحمد القـُصيص والذي أعتب عليه كيف يطيب له المرور في قسم التراث وقصائد
جده في مدافن التاريخ يطويها النسيان وقد أعـيَـتني الحِّيل وأنا أحاول إعتاقها وإخراجها من دهاليز الأسجال لترا
النور في عالم تتراكم فيه ثقافة الأجيال ..(فأرجوا أن لا أكون ملكياً أكثر من الملك )بطلبي هذا وأعتذر من
الإخوة الأعضاء الكرام لأنني سأنقلهم من مائدة الطعام إلى مائدة الشِّعر لأضع بين أيديكم بعضاً من المقاطع لقصائد
الشيخ / أحمد بن أحمد القصيص رحمه الله ..
......................................
يقول في المطلع من قصيدته بعنوان ((الــقـــات)).
بحـثنا عن أُناس عودونا ... بمضغ القات لم نجد الغريمَ .
وأنفقنا الفلوس لهم هباءاً ... وعِـشـقـاً في مُـقـابـلـة الذَميمَ .

......................................
ويقول في المطلع من قصيدته بعنوان ((رد فعل الحضارة لدى بعض الشباب)).
نـعـم أن ناس اليوم في أوج نـعـمـةٍ .. وبَـلـوَت الـتـطـوير جاءت تُبشرُ.
وغاب شقاءُ الناس غاب ذوي الأذى .. كانوا على خلس القبيلي يُعسكِرُ.
وقـد حـلـت الـصـالون مـحـل حـمـارنا .. مـدارس شـيـدنـا والـمـاء يُـكـررُ.
وثـم صَـدا الـقـِـمــقـَام حـَــل مَــحــلــه .. مـُكهربة الأميال بالألـف تُـحصرُ
.
......................................
هذا غيضٌ من فيض والكره الآن في ملعب الأخ / أسامه أمين أحمد بن أحمد القصيص .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حسن سعيد دبعي
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 43
تاريخ التسجيل : 29/04/2008
مقدار الإعجاب : 1
نقاط التميز : 22

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الخميس فبراير 05, 2009 6:11 am

ياكمال .. لا تذكرنا بهذا الكوكتيل الجميل من الأكلات الشعبية .. لا تعدب إننا في اشنياق والله لفتة مهشورة مع السليط الحالي والله مشتاق لصانونة وزف مع عاس غربة على الأقل نتخلص من الأكلات الحديثة التي تطحن بطوننا وتجعلها بؤرة للأمراض المختلفة .. ياسين عليك مثل هذه الموروثات الشعبية يجب الالتفات إلى ضرورة إعادتها إلى أذهاننا فقد غرقنا في مستحضرات مهلكة من الأكلات الحديثة .. بس فقط نسيت " الدولة " التي كان يطبخ فيها اللحم قبل أن يأتي الضغاط المعدني أو البرمة المعدنية ان كنت لم تلحق طعم اللحم بالدولة فعليك الاستئناس بالوالدة او أي شخص من الرعيل الأول وسيشرح لك طعم اللحمة والتي كانت عادة تطبخ بقليل بصل وحوائج الشركة واطلب حين تعود إلى القرية لحم بالدولة وان اضطريت إلى شراءها من سوق السبت .. حاول ياكمال .. هناك قصيدة انا بصدد الانتهاء منها كلها تدخل في إطار الحنين إلى تراث القرية فانتظرها على الموقع قريبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
النقيل
عضو
عضو
avatar

عدد الرسائل : 16
تاريخ التسجيل : 20/08/2008
مقدار الإعجاب : 0
نقاط التميز : 27

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الخميس فبراير 05, 2009 12:26 pm

المسحقه:ـ من أحجار الصوان ـ(الصولنج).

المزحقة بتشديد القاف نحن عرفنا ذلك
على كل مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد حسن العنيبي
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 1434
العمر : 31
الإقامة : صنعاء
تاريخ التسجيل : 11/08/2007
مقدار الإعجاب : 11
نقاط التميز : 1261

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الإثنين فبراير 09, 2009 4:57 am

الأستاذ كمال دعني أهنئك على اكتمال هذا البحث الذي تميزت به كعادتك في كتاباتك وأسلوبك البحثي المميز الذي يحيط بالموضوع من جميع الجهات إضافة إلى القيمة الفنية العالية التي تحملها طريقتك في سرد الموضوع ومقدمتك الأدبية التي تبرز أهمية ما بحثت لأجله . وإننا لنفخر كثيرا بمثل هذه المواضيع والتي تعطي المنتدى قيمة كبرى بوركت جهودك أستاذي العزيز فقد أتيت بما يبرر فترة الغياب السابقة وإن كنا نأمل أن يكون تواصلكم مستمر في الفترة القادمة فمنكم نستفيد أستاذي العزيز ، ونتمنى أن تستمر مجهداتكم في توثيق التراث الشعبي ونسأل الله أن يعينكم على ذلك .
وتقبل مروري .

_______________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mailah.my-goo.com
محمدنبيل
مشرف الأقسام التقنية
مشرف الأقسام التقنية
avatar

عدد الرسائل : 1012
العمر : 28
الإقامة : الحديده
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 03/12/2007
مقدار الإعجاب : 14
نقاط التميز : 623
كلمات تعجبني : : قبل أن تنام سامح الأنام

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الثلاثاء فبراير 10, 2009 7:07 am


تسلم يداك
استاذ كمال
اشكرك على الجهد الجبار
لاتحرمنا من مواضيعك وابداعاتك القادمه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كمال علي غيلان
مشرف قسم التراث
مشرف قسم التراث
avatar

عدد الرسائل : 85
تاريخ التسجيل : 09/11/2007
مقدار الإعجاب : 2
نقاط التميز : 34

مُساهمةموضوع: رد: من سلسلة الموروث الشعبي   الأربعاء فبراير 11, 2009 9:49 pm

أولاً كل الشكر لأديبنا الكبير العم حسن ..على هذه التنهاده التى عبرت عن كثير مما إختزل في الصدر من ألآم وتبعات الحضارة الحديثة ..وحتى لانلهث كالعميان خلفها ونتعلم ماذا نأخذ منها وماذا ندع ..ونحسن الإختيار ..رأينا أنه لابد من العوده إلى لملمت التراث ..لوقاية الإنسان وتكفيراً لذنوب الهجران.
وأشكره كذلك على لفتته الكريمه لموضوع (الدوله)والتى لاأدري كيف سقطت رغم أنها موجوده في أوليات البحث ـ وقد ذكرتها بالنَّص في مقدمة العودة :ـ ((حتى إذا ما حَلت الضُّحى ونَهضَ فَصِيل الأبل من حَر الشَمس تقدم الصِلصِال ليَحكِي قِصَّة الأصَالة بين المَافِي والمَلحَّة والــدُُّولــة والقَصِيص ))..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وثانياًالأخ النقيل .
المسحقه هي مأخوذه من السحق وهذا تأصيل لغوي ..وقدفضلناه .
وأما المزحقه بتحويل ال(س)إلى(ز) مثل قولنا (إزحاق) بدلاً من (إسحاق) ..فهذه لهجه دارجه لقريتنا لاننكرها ونقرها ..لكن لايوجد هناك حرف مشدد لافي ـ المسحقه ـ ولا ـ المزحقه ـ ولا ـ المرهك ..وتقبل تحياتي .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثالثاً :ـ .المدير العام .
ماأحلى كلامك المرتب بإسلوبك المهذب .
فتوصيفاتك تدل على أنك بلغت أعلى الرتب .
وتعليقاتك قد أحاطت بالبحث وأذهبت عنا التعب .
..فتقبل الله منا ومنكم هذه الأعمال ..
ومرورك مـــشــــكـــور .
وكلامك في القلب محفور.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رابعاًالمهندس / محمد نبيل .
ممنون على المرور وإنشاء الله نراك متألقاً دوماً .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من سلسلة الموروث الشعبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قرية مائلة - دبع الداخل  :: منتدى قرية مائله :: قسم التراث-
انتقل الى: